سطات: احتجاج ذوي الاحتياجات الخاصة


احتج عدد من ذوي الاحتياجات الخاصة، مدعومين بتنسيقية السلام الوطنية للأشخاص في وضعية إعاقة بجهة الدار البيضاء سطات، الثلاثاء (7 نونبر 2017) أمام مقر عمالة سطات، لإثارة انتباه السلطات المحلية والإقليمية إلى الأوضاع “المتردية والمزرية” للأشخاص في وضعية إعاقة، بهدف إيصال “صرخة المعاق” إلى الجهات المعنية بالوزارة الوصية.
ولخّص المعاقون المحتجّون مطالبهم في “ضمان الحد الأدنى للعيش الكريم، وتمكين المعنيين من بطاقة الشخص المعاق الوزارية الموسعة الصلاحية، وتخصيص منحة لكل شخص معاق، مع تنزيل وتفعيل القانون الإطار 13-97”.

وشددت التنسيقية على ضرورة تحقيق المطالب العادلة والمشروعة لفئة المعاقين، لتمكينها من حقوقها كاملة في المجتمع المغربي، حسب البيان ذاته.

فدوى التومي، عن تنسيقية السلام الوطنية للأشخاص في وضعية إعاقة وذوي الاحتياجات الخاصة بجهة الدار البيضاء سطات، تحدثت في تصريح : إن ذوي الاحتياجات الخاصّة نظموا وقفات احتجاجية كثيرة في ربوع المملكة، كالدار البيضاء وسطات والرباط، وغيرها من المدن، للمطالبة المشروعة المؤطّرة قانونا بمنحة شهرية وبطاقة شخص معاق وتوفير الولوجيات، وتفعيل القانون الإطار 13-97.

وأضافت المتحدثة أن حوارا أجري من قبل بعض المسؤولين مع ممثلي المعاقين على هامش إحدى الوقفات التي سبق تنظيمها في الرباط، واتضح من خلاله أن الوزارة الوصية هي المسؤولة عن ملف المعاقين، مؤكدة أن مطالب ذوي الاحتياجات الخاصة مشروعة، ومشدّدة في الوقت ذاته على الاستمرار في النضال السلمي حتى تحقيق تلك المطالب، حسب تعبيرها.

إبراهيم الحافظون من سطات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق